زراعة الفرولة وشروط نجاحها

طرق زراعة الفراولة

تُعد الفراولة من النّباتات المرنة التي يمكن زراعتها بسهولة، ولا تحتاج إلى الكثير من العناية، كما أنّ هناك العديد من الطّرق لزراعتها وتكاثرها، فيمكن زراعتها على شكل شتلات، أو بذور، أو باستخدام السّاق الجارية.

طريقة زراعة شتلات الفراولة

يمكن زراعة شتلات الفراولة في الأرض مباشرة باتباع الخطوات الآتية:

1اختيار نوع الفراولة المناسب:

يوجد عدة أنواع من الفراولة يمكن الاختيار من بينها وهي: الفراولة دائمة الإثمار: وهي مناسبة لمن يبحث عن محصول مستمر، فهي تُنتج كمية جيدة من الثّمار كل عام، وتواصل الإثمار الجيد لخمس سنوات تقريباََ، ويمكن زراعتها في الخارج في المناطق الحارّة، أو في أوعية داخل المنزل في المناطق الباردة. فراولة حزيران: تبدأ فراولة حزيران بالإثمار بعد شهرين من زراعتها، وتعطي كميّة وافرة من الثّمار من بداية الصّيف حتى منتصفه، وهذا النّوع من الفراولة مناسب للتجميد. الفراولة المعتدلة: هذا النّوع مناسب لمن يرغب بقطف الفراولة وتناولها طازجة، وهي شبيهة بالفراولة دائمة الإثمار، إلا أنّها تنتج كمية أقل من الفراولة خلال العام.

فراولة جبال الألب: هذا النّوع من الفراولة مثالي لصنع المُربّى، فهي على الرغم من صغر حجمها، إلا أنّها قويّة المذاق.

شراء الشّتلات:

يمكن شراء الشّتلات المناسبة للمنطقة التي ستُزرع فيها من المشاتل الزراعيّة، أو يمكن طلبها عبر الإنترنت، ومن المهم نقلها مباشرة إلى الأرض، أو الوعاء الدّائم الذي ستُزرع فيه، لأنّ تركها لفترة طويلة في الوعاء الصغير المؤقّت الذي زُرعت فيه يؤدي إلى تشابك جذورها، وضعف صحتها، وعدم قدرتها على النّمو السّليم.

فحص الشّتلات:

يُفضَّل اختيار الأنواع المقاومة للأمراض، ويجب تفقد الشّتلات للتأكد من سلامتها، وذلك بأن تكون جذورها كثيرة، وذات لون فاتح، أما أوراقها فيجب أن تكون خضراء زاهية، وخالية من البقع والأطراف الذّابلة والحواف البنيّة. تحديد المكان المناسب: يمكن زراعة الفراولة مباشرة في الأرض، أو داخل أوعية. وللحصول على محصول وافر، يجب أن تكون الفراولة مُعرّضة لأشعّة الشمس المباشرة، ومحميّة من الرّياح، لأنّ الفراولة التي تُزرع في الظّل الجزئيّ يكون محصولها أقل وفرة. أمّا عند زراعة الفراولة في المناطق ذات المناخ البارد فيُفضّل أن تُزرع في أوعية يمكن نقلها إلى الدّاخل في الفصول الباردة. اختيار

الموعد المناسب لزراعة الفراولة:

تختلف مواعيد زراعة الفراولة باختلاف أنواعها، والمنطقة المناخيّة التي ستزرع فيها، ففي المناطق المعتدلة، يُفضل زراعة الفراولة وفيرة المحصول صيفاََ، ويمكن التأخُّر حتى النّصف الأول من الشّهر الأخير من الصّيف كحد أقصى، أما فراولة جبال الألب فتُزرع خلال الشّهرين الثّاني، والثّالث من فصل الرّبيع، أما الفراولة دائمة الإثمار فيُفضّل زراعتها في الخريف لمنحها مزيداً من الوقت لتعتاد على بيئتها الجديدة، وتؤسّس جذوراً صحيّة.

إعداد التّربة:

تُحفر الأرض لإضافة السّماد العضوي، وللتّخلُص من الأعشاب الضّارة وجذورها، ولتعزيز التّربة إذا كانت طينيّة ثقيلة، أو رمليّة ضعيفة يُضاف إليها مواد عضويّة جيدة التّحلل، ويضاف إلى غذاء النّبات كميّة مناسبة من الدّولميت إذا كانت التّربة عالية الحمضيّة. زراعة الشّتلات: يتم إخراج الشّتلة من وعاء المشتل، وتُنقع جذورها في دلو ماء لمدّة ساعة لضمان بقاء الجذور رطبة، ثم تُزرع في حفرة في التّربة، وتُغطّى بالتّراب مع إبقاء التّاج (قاعدة النّبات التي تعلو الجذور مباشرةً) ظاهراََ نوعاََ ما، دون أن يكون مكشوفاً تماماََ، وذلك لأنَّ التّاج هو مكان نموّ الفراولة. تُغرس باقي الشّتلات بالطّريقة نفسها مع المباعدة بين الشّتلات مسافة (35–40) سنتيمتراً، والمباعدة بين كل صف وآخر (90) سنتيمتراً.

 

تحياتي لكم

  • سوق البلد
  • مجانا
  • الدولار الأمريكي